كيف يتم صنع الماتشا الحقيقية؟

مقدمة لإنتاج ماتشا:

يتمتع الماتشا، وهو مسحوق مطحون ناعمًا مصنوع من نبات كاميليا سينينسيس، بتاريخ غني يعود إلى أسرتي وي وجين في الصين. ازدهر تطورها خلال فترتي سوي وتانغ، ووصل إلى ذروته في عصر سونغ ويوان. بفضل تاريخ الإنتاج الطويل والتراث الثقافي العميق، أصبحت الماتشا رمزًا للصحة والعافية.

الأصل والتأثير العالمي: نشأت الماتشا في الصين ثم انتشرت بعد ذلك إلى اليابان، حيث أصبحت جزءًا لا يتجزأ من حفل الشاي الياباني. لعبت اليابان دورًا مهمًا في الترويج لثقافة شاي الماتشا في جميع أنحاء العالم. ومع ذلك، في السنوات الأخيرة، استعادت الصين مكانتها كدولة رائدة عالميًا في إنتاج وتصدير الماتشا، متجاوزة اليابان. أدى ظهور الماتشا من جديد في الصين إلى نمو هائل في كل من الإنتاج والاستهلاك. ومن الجدير بالذكر أن شاي الماتشا الياباني تأثر بمشكلة مياه الصرف الصحي النووية في فوكوشيما.

الاستخدامات الحديثة والشعبية: في العصر الحديث، لا يتم الاستمتاع بالماتشا كمشروب فحسب، بل يتم استخدامها أيضًا في أطباق الطهي والحلويات. وقد استحوذت خصائصه المضادة للشيخوخة وفوائده الصحية على الاهتمام، مما جعله المفضل لدى المستهلكين الشباب. كما ارتفعت شعبية الماتشا عالميًا، حيث وجدت طريقها إلى العديد من المأكولات العالمية.

الأصناف والملاءمة: تعتمد جودة الماتشا على الأصناف المستخدمة. تعد الأصناف المختلفة مناسبة لإنتاج الماتشا، حيث يساهم كل منها بنكهات وروائح فريدة. يلعب اختيار الصنف دورًا حاسمًا في تحديد طعم وجودة المنتج النهائي.

ريادة الصين في إنتاج الماتشا: شهد إنتاج الماتشا في الصين قفزة في النمو، ليصبح أكبر مورد للماتشا في العالم. وقد لعب التزام الدولة بالجودة والابتكار دورًا حيويًا في هذا الإنجاز.

أصناف ماتشا:

1. الأصناف التقليدية لإنتاج الماتشا: يتم اختيار الأصناف التقليدية لإنتاج الماتشا بناءً على خصائص محددة تُعرف باسم "الأصول الثلاثة" و"الأصناف الثلاثة". وتشمل هذه الجودة واللون والنكهة الأصلية، بالإضافة إلى العطر الواضح والطعم والنكهة العشبية الخفيفة. يجب أن تحتوي الأصناف المثالية على مستويات عالية من الكلوروفيل والأحماض الأمينية والبروتين، مع مستويات منخفضة من الكاتيكين والكافيين.

2. مجموعات الأصناف المبتكرة: أدت الأبحاث الحديثة إلى التوصية بمجموعة جديدة وواعدة من الأصناف لإنتاج الماتشا. وهذا يشمل "Zhongcha 108"، و"Longjing 43"، و"Yobei"، و"Aolu". تمثل هذه الأصناف مزيجًا من الأصناف المبكرة والمتوسطة والمتأخرة، مما يوفر نكهة متوازنة ومتناغمة.

  • "تشونغتشا 108": يشتهر هذا الصنف ببراعمه المبكرة، ويساهم في منح الماتشا اللون الأخضر النابض بالحياة.
  • "لونغجينغ 43": إنها مجموعة متنوعة مشهورة في بداية الموسم، فهي تضيف ملمسًا غنيًا وكريميًا إلى الماتشا.
  • "يوبي": يتميز هذا الصنف في منتصف الموسم بطعمه الواضح والمنعش، مما يعزز النكهة العامة.
  • "أولو": مجموعة متنوعة من أواخر الموسم، "Aolu" تضفي لمسة عشبية رقيقة، مما يضيف عمقًا وتعقيدًا إلى الماتشا.

3. مستقبل أصناف الماتشا: يعد استكشاف أصناف ومجموعات جديدة بمثابة حدود مثيرة في عالم الماتشا. إنه يفتح إمكانيات النكهات والقوام والفوائد الصحية الفريدة. يعد المزيج المبتكر من "Zhongcha 108" و"Longjing 43" و"Yobei" و"Aolu" بمثابة شهادة على التطور المستمر للماتشا، مما يعد بتجربة أكثر ثراءً وتنوعًا لعشاق الماتشا.

تعتبر زراعة الماتشا فنًا دقيقًا يمزج بين التقاليد والابتكار. يعد اختيار الأصناف أمرًا أساسيًا لجودة وتفرد الماتشا. وبينما نواصل استكشاف وتجربة تركيبات جديدة، يصبح عالم الماتشا أكثر حيوية وجاذبية. سواء كنت من محبي الماتشا المخضرمين أو كنت جديدًا على هذه الأعجوبة الخضراء، فإن هذه الأصناف الواعدة تقدم رحلة تذوق لا مثيل لها.

حصاد أوراق شاي ماتشا مع ريتشنج ماتشا

At مباراة الثراءأ، نحن ملتزمون بتقديم أفضل أنواع الماتشا، المصنوعة بعناية وتقاليد وابتكار. إليكم لمحة عن الرحلة الرائعة لإنتاج الماتشا لدينا:

1. النمو بعناية:
تتم رعاية نباتات الشاي لدينا لمدة خمس سنوات على الأقل قبل أن تصبح جاهزة للحصاد. ننتظر حتى السنة الثامنة للتأكد من أن النكهات متناسقة ومثالية لكوبك. يقوم مزارعونا بنشر الفروع، مما يسمح للأوراق بالنمو على مساحة أكبر، مما يجعل الحصاد أسهل وأكثر كفاءة.

2. التظليل – قلب الماتشا:
التظليل هو روح إنتاج الماتشا. نقوم بحجب ما يصل إلى 90% من ضوء الشمس قبل 3-4 أسابيع من الحصاد، مما يؤدي إلى إنتاج الأحماض الأمينية التي تعطي الماتشا نكهاته الحلوة الفريدة من نوعها. سواء كانوا يستخدمون الخيزران التقليدي أو القماش الشبكي الحديث، فإن مزارعينا ذوي الخبرة يوازنون ضوء الشمس ببراعة لخلق المذاق المثالي.

3. الحصاد – مزيج من التقاليد والتكنولوجيا:
يتم حصاد نباتات الشاي في شهر مايو تقريبًا من كل عام، والمعروفة باسم "الحصاد الأول" أو "التدفق الأول". ويعتبر هذا المحصول هو الأفضل حيث أن أوراق الشاي تحتوي على جميع العناصر الغذائية المتراكمة خلال فترة النمو. يقوم بعض المزارعين بالحصاد مرة واحدة فقط سنويًا لضمان أعلى جودة.

في اليابان، يستخدم المزارعون الأجهزة المحمولة، مثل أدوات تشذيب العشب الكبيرة المزودة بحقيبة، خاصة في الأراضي غير المستوية. وفي الصين، حيث زراعة الشاي على نطاق أوسع، يتم استخدام حصادات الشاي ذاتية الدفع، التي تشبه الجزازات الكبيرة التي يمكن ركوبها.

في حين أن الشاي المختار غالبًا ما يعتبر متفوقًا، إلا أن الفرق قد لا يكون ملحوظًا بالنسبة لشاربي الماتشا العاديين. تلعب المعالجة والمزج اللاحقة في المصنع دورًا مهمًا بنفس القدر.

4. ضمان الجودة – المختار بعناية مقابل المحصود آليًا:
في Riching Matcha، اكتشفنا طرق الحصاد الآلي والطرق المنتقاة يدويًا في إنتاج الشاي. النتائج التي توصلنا إليها؟ الفرق لا يمكن تمييزه تقريبا. في حين أن الشاي المختار بعناية يتمتع بسحره، فقد أتقننا فن الحصاد الآلي لتقديم نفس الجودة المتميزة دون تكلفة إضافية. يكمن سرنا في المعالجة والمزج الدقيق الذي نتبعه في المصنع، مما يضمن أن كل كوب من القهوة ريتشينج ماتشا يقدم المذاق الأصيل والخبرة التي تستحقها. سواء كنت من محبي الماتشا أو تستمتع به بشكل عرضي، فإن التزامنا بالتميز يضمن لك تجربة مرضية في كل مرة. اختر ريتشينج ماتشا، حيث يلتقي التقليد مع الابتكار، دون التنازل.

عملية إنتاج ماتشا

إن تحويل أوراق الشاي الخام إلى مسحوق الماتشا الأخضر النابض بالحياة الذي نعشقه هو رحلة رائعة. إنه مزيج من التقنيات العريقة والابتكارات الحديثة التي تضمن جودة ونكهة المنتج النهائي. دعونا نستكشف هذه العملية:

1. تحويل أوراق الشاي الخام إلى شاي خام  

المرحلة الأولية، المعروفة بإنتاج الأراتشا أو الشاي الخام، هي عملية آلية للغاية. يتضمن ذلك سلسلة من الخطوات مثل التخزين والقطع والتبخير والتبريد والتجفيف وفصل السيقان عن الأوراق. العملية بأكملها آلية، مما يضمن النظافة والكفاءة.

2. تكرير اراتشا إلى شاي معالج (تينشا)

يتم تكرير الشاي الخام إلى تنشا من خلال القطع والغربلة واختيار الرياح والسحق. كما أن هذه المرحلة مؤتمتة بالكامل، مما يضمن كفاءة إنتاج عالية.

3. طحن التينشا إلى مسحوق الماتشا

يتم بعد ذلك طحن التينشا إلى مسحوق ماتشا ناعم. ويمكن القيام بذلك باستخدام المطاحن الحجرية التقليدية أو الآلات الحديثة.

4. مقارنة بين الطحن الآلي الحديث وطحن الحجر التقليدي
  • طحن الحجر التقليدي: تحافظ هذه الطريقة على النكهة الغنية والأصيلة للشاي. تضمن عملية الطحن البطيئة عدم تسخين أوراق الشاي الرقيقة بشكل زائد، مما يحافظ على الفوائد الغذائية.
  • طحن الآلات الحديثة: طريقة أسرع وأكثر كفاءة، تم تحسين الطحن الآلي لإنتاج ماتشا الذي ينافس جودة الشاي المطحون على الحجر. إنها شهادة على كيف يمكن للتكنولوجيا أن تعزز التقاليد دون المساس بالجودة.

في Riching Matcha، نستخدم مزيجًا من الحكمة التقليدية والتكنولوجيا الحديثة في أعمالنا إنتاج ماتشا. تضمن تقنيات المعالجة المستمرة والنظيفة لدينا أن كل كوب من Riching Matcha يقدم المذاق الأصيل والفوائد الصحية التي تتوقعها.

سواء كنت من محبي الماتشا المخضرمين أو كنت جديدًا في هذه الأعجوبة الخضراء، فإن Riching Matcha يقدم مذاقًا للتاريخ والثقافة والابتكار في كل رشفة. استمتع بتجربة أفضل ما في العالمين مع Riching Matcha، حيث تجتمع التقاليد مع التكنولوجيا، ولا يتم التنازل عن الجودة أبدًا. اختر Riching Matcha، حيث نستخدم مزيجًا من الحكمة التقليدية والتكنولوجيا الحديثة في إنتاج الماتشا لدينا، مما يضمن أن كل كوب يقدم المذاق الأصيل والفوائد الصحية التي تتوقعها. انضم إلينا للاحتفال بالمزيج الرائع من التقنيات العريقة والابتكارات الحديثة التي تجعل الماتشا الخاص بنا استثنائيًا حقًا.

تحديث تفضيلات ملفات تعريف الارتباط
انتقل إلى الأعلى

احصل على عرض أسعار سريع!

x

    احصل على عرض أسعار سريع!

    x