هل تنتهي صلاحية الماتشا؟ تخزين وتعبئة الماتشا I

ماتشا هو منتج شاي مسحوق عالي الجودة مصنوع من أوراق طازجة معروفة بطراوتها الممتازة ومعالجتها بدقة. غالبًا ما تحتوي المادة الخام الطازجة والطرية للماتشا على وفرة من العناصر الغذائية، مثل بوليفينول الشاي والأحماض الأمينية وفيتامين C والكافيين والمواد العطرية، مما يوفر طعمًا ونكهة منعشة. ومع ذلك، فإن هذه المكونات المغذية الموجودة في الماتشا يمكن أن تكون حساسة لظروف بيئية محددة أثناء التخزين. ونتيجة لذلك، قد تخضع مكونات جودة النكهة لتغييرات، مما يؤدي إلى فقدان الطعم المنعش الأصلي وخصائص الجودة. وبالتالي، يصبح الحفاظ على الماتشا في غاية الأهمية.

التخزين غير السليم لمنتجات ماتشا يمكن أن يؤدي إلى تدهور سريع. تهدف تعبئة الماتشا إلى حماية صفاتها الفريدة من خلال اختيار الحاويات أو المواد المناسبة واستخدام معالجات فنية مختلفة وفقًا للظروف المختلفة، مما يؤدي إلى عزل الماتشا بشكل فعال عن العوامل الخارجية. في عصرنا هذا، ومع التطور السريع لسوق منتجات الشاي، أصبح تعزيز المظهر الجمالي لتغليف الماتشا لزيادة قيمته المضافة وظيفة حاسمة أخرى للتغليف.

من منظور إنتاج الشاي واستهلاكه، تلعب التعبئة والتغليف دورًا حيويًا في تحقيق قيمة الماتشا وتعمل بمثابة جسر بين إنتاج الماتشا واستهلاكها. في عملية الإنتاج، تعد تعبئة الماتشا الإجراء الحاسم الأخير؛ أثناء التوزيع، تلعب تقنيات التعبئة والتغليف والتخزين للماتشا دورًا مهمًا للغاية في حماية المنتج ونقله واستهلاكه واستخدامه.

مباراة

القسم 1: تغييرات مكونات الجودة الرئيسية أثناء تخزين الماتشا

أثناء عملية التعبئة والتغليف والنقل، يكون الماتشا عرضة لظروف بيئية مختلفة، مما يؤدي إلى تغيرات في الجودة الحسية وربما يتسبب في تلف المنتج أو فساده. ويكمن السبب الأساسي في التغيرات التي تحدث في مكونات الجودة مثل بوليفينول الشاي، والأحماض الأمينية، والدهون، وفيتامين C، والكلوروفيل في الماتشا، خاصة من خلال عمليات الأكسدة والتحلل. تؤدي هذه التغييرات إلى انخفاض الصفات الحسية للون والرائحة والطعم للماتشا. التغييرات الأساسية في المكونات الداخلية لأوراق الشاي أثناء التخزين هي كما يلي.

بوليفينول الشاي
I. بوليفينول الشاي

تعد بوليفينول الشاي هي مكونات الجودة الرئيسية للماتشا، وترتبط ارتباطًا وثيقًا بلون الحساء وجودة الطعم. تتمتع بوليفينول الشاي بطعم مرير قوي، مما يساهم بشكل كبير في كثافة وقابضة نكهة الماتشا. أثناء معالجة الماتشا، يتم حفظ بوليفينول الشاي جيدًا.

الكاتيكين، وهو نوع من بوليفينول الشاي، عبارة عن مواد كيميائية شديدة التفاعل وعرضة للأكسدة. أثناء تخزين الماتشا، قد تحدث أكسدة إنزيمية أو غير إنزيمية بسبب عوامل مثل التعرض للهواء ودرجات الحرارة المرتفعة والرطوبة. تشكل أكسدة وبلمرة وتكثيف بوليفينول الشاي بوليمرات مؤكسدة مختلفة مثل الثيفلافينات والثيروبيجينات والثيابرونينات، وهي مواد ملونة. بعض المنتجات النهائية ليست قابلة للذوبان في الماء، مما يؤثر على لون الشاي الجاف ولون حساء الماتشا.

أكدت الدراسات أنه أثناء تخزين الماتشا، إذا انخفض محتوى بوليفينول الشاي بنسبة 5٪، فسيظهر الشاي خصائص ذات جودة رديئة مثل الطعم الأخف، واصفرار لون الحساء، وانخفاض الرائحة. عندما تنخفض مادة البوليفينول في الشاي بنسبة 25%، فإن محتوى المكونات الغذائية في أوراق الشاي سينخفض ​​بشكل ملحوظ، وسوف تفقد الماتشا خصائص الجودة الحسية الأصلية. 

ثانيا. أحماض أمينية

تعتبر الأحماض الأمينية فئة مهمة جدًا من مكونات الجودة الرئيسية في الماتشا، حتى أنها أعلى من الشاي الأخضر بشكل عام. تعتبر الأحماض الأمينية عنصرًا أساسيًا في الحصول على المذاق الطازج والمنعش لحساء الماتشا، وغالبًا ما يكون محتواها مؤشرًا على جودة الماتشا. بشكل عام، يمكن للأحماض الأمينية أن تتأكسد وتتحلل وتتحول تحت ظروف معينة من درجات الحرارة والرطوبة، مما يؤدي إلى انخفاض المحتوى وتغيير نسبة التركيب بمرور الوقت. أثناء تخزين الماتشا، سيخضع محتوى الأحماض الأمينية المنعشة مثل الثيانين والغلوتامات والأسبارتات والأرجينين إلى تدهور وأكسدة كبيرة، مما يؤثر على جودة طعم الماتشا. يمكن أن تتفاعل الأحماض الأمينية مع المنتجات المؤكسدة من بوليفينول الشاي والسكريات القابلة للذوبان في الماتشا أثناء التخزين، وتشكل بوليمرات غير قابلة للذوبان داكنة اللون، مما يتسبب في فقدان الماتشا لقبضته ونضارته.

الكلوريدات
ثالثا. الكلوروفيل

الكلوروفيل هو صبغة رئيسية تؤثر على لون ولون حساء الماتشا. في أوراق الشاي الطازجة، يوجد بشكل عام الكلوروفيل الأزرق والأخضر (أ) والكلوروفيل الأصفر والأخضر (ب)، مع كون الكلوروفيل (أ) المكون الرئيسي. يحدد المحتوى الإجمالي والنسبة لكليهما لون الماتشا. يظهر المحتوى العالي من الكلوروفيل أ لونًا أخضر عميقًا، بينما يظهر المحتوى العالي من الكلوروفيل ب لونًا أصفر-أخضر. إذا تم الاحتفاظ بكمية كبيرة من الكلوروفيل وكانت نسبة الكلوروفيل أ مرتفعة أثناء معالجة الماتشا، فسيكون اللون أكثر خضرة.

أثناء تخزين الماتشا، يكون الكلوروفيل غير مستقر ويتأثر بسهولة بالضوء والحرارة، خاصة تحت الضوء فوق البنفسجي، مما يؤدي إلى تفاعلات الاستبدال والتحلل، وتكوين الفوفيتين. عندما تتجاوز نسبة الفوفيتين 70%، ستظهر الماتشا خصائص اللون البني.

VC
رابعا. فيتامين سي

غالبًا ما تحتوي الماتشا على كميات عالية من فيتامين C، كما تحتوي الماتشا عالية الجودة على محتوى أعلى، مما يجعل فيتامين C عامل جودة مهمًا ومؤشرًا كيميائيًا. أثناء تخزين الماتشا، يكون فيتامين C عرضة للأكسدة الذاتية، ويتأكسد بسهولة إلى حمض ديهيدروأسكوربيك، وهو أكثر عرضة للتغيير من المكونات عالية الجودة مثل بوليفينول الشاي. لذلك، يمكن أن يوفر فيتامين C بعض الحماية للمكونات عالية الجودة مثل بوليفينول الشاي الموجود في الماتشا. يمكن أن تتفاعل المنتجات المؤكسدة لفيتامين C مع الأحماض الأمينية، مما يتسبب في تحول لون حساء الماتشا إلى اللون البني ويصبح الطعم باهتًا، مما يؤدي إلى انخفاض القيمة الغذائية والفوائد الصحية. بشكل عام، إذا كان الاحتفاظ بفيتامين C أعلى من 80% أثناء التخزين، فإن جودة الماتشا لا تتغير بشكل كبير. ومع ذلك، عندما ينخفض ​​محتوى فيتامين C إلى أقل من 60%، فإن جودة الماتشا ستنخفض بشكل ملحوظ.

المواد الدهنية
خامسا: المواد الدهنية

تعتبر أكسدة المواد الدهنية أحد أهم أسباب شيخوخة وتدهور رائحة الماتشا. المواد الدهنية هي مكونات كيميائية مهمة تشكل رائحة أوراق الشاي. يحتوي الماتشا على الجلسريدات والسكريات والدهون الفوسفاتية، وخاصة الأحماض الدهنية الحرة غير المشبعة. هذه المواد الدهنية عبارة عن مكونات كيميائية غير مستقرة وسلائف لبعض مكونات الرائحة المهمة. أثناء تخزين الماتشا، تخضع الدهون لتفاعلات أكسدة كبيرة بسبب ارتفاع درجات الحرارة والضوء والتعرض للأكسجين، مما يؤدي إلى انخفاض جودة النكهة الحسية وحتى ظهور نكهات قديمة. يمكن أن تتأكسد الدهون ببطء مع الأكسجين الموجود في الهواء، وتشكل الألدهيدات والكيتونات، مما يؤدي إلى ظهور روائح كريهة ورائحة كريهة أخرى.

مورد ماتشا

القسم 2: العوامل البيئية الرئيسية التي تؤثر على جودة الماتشا

تتأثر جودة الماتشا بشكل أساسي بالعوامل البيئية مثل الرطوبة والأكسجين والضوء ودرجة الحرارة والرطوبة. أثناء التخزين، يمكن أن تحدث مجموعة متنوعة من التغيرات الكيميائية والفيزيائية داخل أوراق الشاي بسبب محتوى الماء الكامن، والمحتوى الميكروبي، والعوامل البيئية مثل درجة الحرارة والرطوبة والضوء والأكسجين. يمكن أن تؤدي هذه التغييرات إلى تدهور المنتج مثل التعفن أو نمو العفن، مما يؤدي إلى فقدان النكهة الأصلية للمنتج، وفي الحالات الشديدة، يجعله غير صالح للاستهلاك.

لضمان جودة الماتشا أثناء التخزين وطوال توزيعها، من الضروري التحكم في محتوى الماء والمستويات الميكروبية مع تقليل تأثير هذه العوامل على جودة الماتشا.

رطوبة

الرطوبة هي الوسيلة للتفاعلات الكيميائية الحيوية المختلفة في الماتشا وهي ضرورية أيضًا لنمو الميكروبات. بشكل عام، تؤدي زيادة محتوى الرطوبة في الماتشا إلى تسريع أكسدة مواده الغذائية، مما يؤدي إلى تسريع تدهور الشاي وتغير لونه، وتقليل نضارته وطعمه. أظهرت الدراسات أن الرطوبة الزائدة يمكن أن تؤدي إلى نمو العفن وانتشار الميكروبات. الماتشا التي تحتوي على نسبة رطوبة تتجاوز 5.5% ستكتسب نكهة قديمة بعد ستة أشهر من التخزين، وكلما زاد محتوى الرطوبة، زادت سرعة تدهورها. عند نسبة رطوبة أعلى من 8.8%، من المحتمل أن تصبح الماتشا متعفنة.
يتمتع الماتشا ببنية فضفاضة ومسامية مع مساحة سطحية كبيرة، مما يمنحه خصائص امتصاص قوية. في البيئات الرطبة، يمكن للماتشا أن تمتص الرطوبة بسهولة، مما يزيد بشكل كبير من محتواها المائي. إذا تجاوزت الرطوبة النسبية في البيئة 80%، يمكن أن يزيد محتوى الرطوبة في الماتشا إلى أكثر من 10% خلال يوم واحد، مما يؤدي حتمًا إلى تسريع تدهورها. لذلك، يعد التحكم في الرطوبة البيئية أمرًا ضروريًا للحفاظ على الجودة الحسية للماتشا.

O2
أكسجين

أثناء التخزين، ينتج تدهور جودة الماتشا وتوقفها عن تغيير المكونات الكيميائية المختلفة، ويرجع ذلك في المقام الأول إلى تفاعلات الأكسدة التي تنطوي على الأكسجين. العديد من مكونات الماتشا، مثل بوليفينول الشاي، وفيتامين C، والكلوروفيل، والدهون، يمكن أن تخضع للأكسدة. يمكن أن يؤدي عزل الماتشا عن الأكسجين الموجود في الهواء إلى منع تدهور جودته. تشير الأبحاث إلى أنه عندما يكون محتوى الأكسجين داخل أكياس تعبئة الماتشا أقل من 1%، فإن التغيرات الكيميائية في الماتشا تتباطأ بشكل كبير، مما يساعد في الحفاظ على جودتها.

درجة الحرارة
درجة الحرارة

تؤثر درجة الحرارة أثناء تخزين الماتشا أيضًا على معدل تغير المكونات الكيميائية المختلفة، وخاصة بوليفينول الشاي والكلوروفيل. كلما ارتفعت درجة حرارة التخزين، كلما كان تدهور جودة الماتشا أسرع. بشكل عام، لكل 10 درجات مئوية زيادة في درجة حرارة التخزين، يزيد معدل تغير اللون والتحول إلى اللون البني في لون وشراب الماتشا بمقدار 3 إلى 5 مرات. على العكس من ذلك، يمكن لدرجات الحرارة المنخفضة أن تقلل بشكل كبير من معدل تدهور الماتشا. أظهرت التجارب أن الماتشا المخزنة في درجة حرارة أقل من 5 درجات مئوية يمكن أن تحتفظ بلونها الأخضر النابض بالحياة الأصلي لفترة طويلة، مما يحافظ على اللون والطعم والنكهة الجيدة.

خط
الاجهزه المنزليه

يمكن أن يؤدي التعرض للضوء إلى تعزيز أكسدة الأصباغ والدهون في الماتشا، مما يؤدي إلى تغيرات في اللون، مثل البهتان أو الاصفرار، وتدهور رائحته. الكلوروفيل الموجود في الماتشا حساس بشكل خاص للتعرض للضوء ويمكن أن يتحلل، وخاصة الكلوروفيل ب، وهو أكثر حساسية للضوء من الكلوروفيل أ. يمكن أن يؤدي التعرض للضوء أثناء التخزين إلى خضوع مواد مثل الكلوروفيل والإسترات لتفاعلات الأكسدة الضوئية، مما يحول اللون الأخضر إلى الأصفر المائل للبني ويسرع من تعفن الماتشا وتدهوره. كما يمكن أن يسبب الضوء فوق البنفسجي المكثف في ضوء الشمس تحللًا ضوئيًا لبعض المواد العطرية، مما ينتج عنه نكهة غير سارة لأشعة الشمس. لذلك، من المهم أيضًا تخزين الماتشا بطريقة تتجنب التعرض للضوء.

تحديث تفضيلات ملفات تعريف الارتباط
انتقل إلى الأعلى

احصل على عرض أسعار سريع!

x

    احصل على عرض أسعار سريع!

    x